اعلانات مبوبة ننظر دائما إلى الكأس المليء بالخير ،أما إذا كان صاحب الكأس فاسدا ،فنحن له متربصون. مطعم فلافل المدينة-جبلة-شارع السينما-لقمة لذيذة- الأسعار مدروسة. لن نتوانى عن ذكر الأسماء كما هي في ملفات الفساد وفقا للوثائق والصور والفيديو. فندق ومطعم هوليدي بيتش-أتوستراد حمص -طرطوس-جلسات حالمة-كل ما تطلبه متوفر. وائل للطباعة-جبلة-كافة الخدمات الطباعية وبأسعار تنافسية-العمارة-مفرق همام نصور. قهوة مزبوطة-دمشق-أجواء رومانسية-بعد وزارة الصحة-سعادتك لدينا. مختبر جورج للتصوير-بانياس-جودة عالية-مقابل مصرف التسليف الشعبي-أسعار متهادوة للجميع-سعر خاص لذوي الشهداء. مطعم الجوهرة السياحي-اللاذقية-كافة المأكولات الشهية من لحوم ومقبلات-يساردوار شارع الثورة-أسعارمدروسة.

أخر الاخبار الجواب الشافي...!!! محافظ اللاذقية يستقبل عددا من ممثلي الجمعيات الخيرية...؟! دمشق-الزراعة: نحو 8000 طن تقديرات إنتاج الفول السوداني حلب : باسم الرئيس الأسد والسيدة أسماء.. الوزير عزام يزور المؤرخ الكبير محمد قجة روبوت يساعد الأفاعي على "المشي"... فيديو يحصد ملايين المشاهدات جولي تتهم طليقها بيت بالاعتداء عليها على متن طائرة خاصة بحضور وزيري الإدارة المحلية والبيئة والأشغال العامة والاسكان استعراض مراحل تنفيذ مدينة معارض السيارات بالدوير حماة : 14 جريحاً يشاركون بدورة تدريبية لتمكينهم اقتصادياً حلب: تنظيم 12 ضبطا متعلقا بمخالفات لحم الفروج...!! الاحتلال التركي يطلق تحذيرات للأهالي ويحشد قواته تمهيداً لعدوان جديد على الأراضي السورية أبراج ساخرة جدا...؟! بدء امتحانات الفصل الدراسي الثاني لطلاب التعليم المفتوح بجامعة تشرين والمتقدمون 22الف طالبا اللاذقية: مديرية التجارة الداخلية وحماية المستهلك تنظم 73 ضبطا وبغرامة تفوق ال 24 مليون ليرة خلال يوم 16 الشهر الجاري...؟!

مباحثات سورية عراقية لتعزيز آفاق التعاون الثقافي والسياحي وتبادل الخبرات


الثلاثاء 02-08-2022 - منذ 2 اسابيع - رئيس التحرير:أ.فائز علي نبهان

عُقدت جلسة مباحثات #سورية #عراقية جمعت #وزيرة_الثقافة_السورية د. لبانة مشوّح، و #وزير_السياحة_السوري المهندس محمد رامي مرتيني، و #وزير_الثقافة_والسياحة_والآثار_العراقي الدكتور حسن ناظم، حول تعزيز التعاون الثنائي بين الجانبين في المجالات الثقافية والسياحية، وذلك في مبنى #وزارة_الثقافة في دمشق.

وأكّدت وزيرة الثقافة على غنى الحضارات التي تعاقبت على أراضي كلا البلدين الشقيقين وشعَّ نورها على البشرية جمعاء، وأن اللقاء ركيزة لتأسيس علاقات تعاون مشتركة ومثمرة. وقدمت شرحاً للجانب العراقي حول عمل وزارة الثقافة والمديريات التابعة لها والخطة الاستراتيجية والنشاطات التي تقدمها، والجهود المبذولة لترميم واستعادة الآثار المتضررة جراء الحرب على سورية، والعمل على تطوير القوانين التي تحمي وتصون التراث المادي واللامادي، والاستفادة من تجارب البلدين ولا سيما أنهما تشاركا النكبات والهجمات الإرهابية الهمجية التي استهدفت البشر والحجر والحضارة والفكر والهوية.

وتحدثت د. مشوّح عن الصعوبات الناتجة عن #العقوبات_أحادية_الجانب، مؤكدة أهمية التعاون في #تبادل_الخبرات في مجال #الآثار ولاسيما استرجاع المنهوب منها وكذلك تبادل الفرق الموسيقية والتراثية ومعارض الكتاب والفن التشكيلي والعروض المسرحية والسينمائية بين البلدين.

وتحدث الوزير مرتيني بان السياحة والثقافة توأمان مؤكداً أهمية الترويج للسياحة الثقافية كونها أهم تجارب القطاع السياحي في سورية للتغلب على ظروف الحصار الجائر، منوهاً بضرورة تعزيز التعاون الثنائي في القطاع السياحي ولا سيما أن كلا البلدين لديه من المعالم التاريخية والثقافية والفكر الإنساني والتراث الغني المادي واللامادي الكثير، ودعى لإعادة تنشيط السياحة المشتركة و تبادل الخبرات والتدريب وإعادة ترميم الأوابد الأثرية والأسواق القديمة التي تعرضت للتخريب من قبل الإرهابيين خلال سنوات الحرب.

وزير الثقافة والسياحة والآثار العراقي عبّر عن سعادته بهذه الزيارة الخاصة لدمشق التي احتضنت الشعب العراقي في محنته مما مكّنه من إقامة صداقات طيبة مع الشعب السوري الذي تجمعه وإياه روابط اجتماعية وتاريخية مشتركة، وابدى اعجابه بخطة عمل وزارة الثقافة في مجال الترميم والرقمنة والأرشفة للحفاظ على الآثار السورية.

وتحدث عن التجربة العراقية بملف استيراد الآثار الذي حظي بأولوية الحكومة العراقية، وأشار إلى التعاون مع المنظمات الدولية والبعثات الآثارية ولاسيما بعد ما تعرضت له العراق من هجمة إرهابية على مواقع أثرية مهمة، ونوه بالأثر الطيب الذي حققه أسبوع الفيلم السوري في العراق، متمنياً المزيد من التعاون بين البلدين اللذين عرفا بتاريخ ثقافي عريق وتعزيز العمل على وضع خطط مشتركة في المستقبل.

ثم قدم مدير عام الآثار والمتاحف نظير عوض عرضاً توثيقياً عن أعمال الترميم والتوثيق للأضرار التي لحقت بالآثار خلال الحرب الظالمة على سورية التي انجزتها المديرية بأياد وخبرات وطنية، والجهود المبذولة لاسترداد القطع الاثرية المسروقة.

واستعرض د. همام سعد معاون مدير عام الاثار والمتاحف مشروع أطلس للمواقع الاثرية السورية الذي يهدف لإنشاء قاعدة بيانات للمواقع الاثرية المنقبة وغير المنقبة وحصر الاضرار للمواقع الاثرية وأسماء البعثات التي نقبت فيها.

حضر اللقاء من الجانب السوري معاون وزير السياحة، ومدير عام الآثار والمتاحف، ومعاون مدير عام الآثار والمتاحف، ومديرة الاتصال والدعم التنفيذي في وزارة الثقافة، و مدير التخطيط والتعاون الدولي في وزارة السياحة.

ومن الجانب العراقي السفير العراقي في سورية، القنصل العراقي، مستشار وزارة الخارجية، مدير عام المجاميع السياحية، ومسؤولة الاتفاقيات والعلاقات الدولية، عضو لجنة الثقافة والاعلام والسياحة والآثار، والسكرتير الأول في السفارة العراقية بدمشق.



المصدر: ص-و-الثقافة-أخبار أسود سورية